مقارنات تكشف حجم التغيير في سورية

UPROOTED PALESTINIANS: SALAM ALQUDS ALAYKUM

ناصر قنديل

– منذ بدأت المساعي الدولية والإقليمية لحلّ سياسي في سورية كانت أحجام أدوار الحلفاء الإقليميين والدوليين للفريقين السوريين المتقابلين، الدولة وتشكيلات الجماعات المعارضة السياسية والعسكرية، تعكس حاصل موازين القوى الميدانية بين هذين الفريقين من جهة، والموازين الحاكمة للمعادلات الدولية والإقليمية ومتغيّراتها. ففي بداية المساعي كان بيان جنيف قي عام 2012، وقد كانت إيران غائبة عنه، والأصحّ  مغيّبة، وكان حلفاء الجماعات المعادية للدولة السورية طاغية على الحضور، حتى يكاد يبدو حضور روسيا والصين هزيلاً وسط هذا الحشد المعادي، فقد ضمّ الاجتماع الذي عقد في 20 أيار 2012 كلاً من الأمين العام للأمم المتحدة والأمين العام لجامعة الدول العربية ووزراء خارجية الاتحاد الروسي وتركيا والصين وفرنسا وقطر رئيسة لجنة جامعة الدول العربية لمتابعة الوضع في سورية والعراق رئيس مؤتمر قمة جامعة الدول العربية والكويت رئيسة مجلس وزراء الخارجية التابع لجامعة الدول العربية والمملكة المتحدة وإيرلندا الشمالية والولايات المتحدة وممثلة الاتحاد الأوروبي السامية للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، بوصفهم مجموعة العمل من…

Δείτε την αρχική δημοσίευση 576 επιπλέον λέξεις

Σχολιάστε

Εισάγετε τα παρακάτω στοιχεία ή επιλέξτε ένα εικονίδιο για να συνδεθείτε:

Λογότυπο WordPress.com

Σχολιάζετε χρησιμοποιώντας τον λογαριασμό WordPress.com. Αποσύνδεση /  Αλλαγή )

Φωτογραφία Twitter

Σχολιάζετε χρησιμοποιώντας τον λογαριασμό Twitter. Αποσύνδεση /  Αλλαγή )

Φωτογραφία Facebook

Σχολιάζετε χρησιμοποιώντας τον λογαριασμό Facebook. Αποσύνδεση /  Αλλαγή )

Σύνδεση με %s