أحمد جبريل… المُقاتل العنيد

UPROOTED PALESTINIANS: SALAM ALQUDS ALAYKUM

مقالة ماهر الطاهر

الجمعة 9 تموز 2021

أحمد جبريل... المُقاتل العنيد
آمن جبريل بعمق بمحمور المقاومة وبقدرته على تعديل موازين القوى في المنطقة (أ ف ب )

في يوم حزين، هو السابع من تموز 2021، رحل عن عالمنا القائد الفلسطيني الكبير، أحمد جبريل، «أبو جهاد»، أحد مؤسّسي الثورة الفلسطينية المعاصرة، و«منظمة التحرير الفلسطينية». وبرحيله، فقدت الحركة الوطنية الفلسطينية والشعب الفلسطيني، كما الأمّة العربية والإسلامية وأحرار العالم، مقاتلاً عنيداً لا يعرف اليأس والخنوع.

وجد جبريل نفسه مع عائلته وأهله لاجئاً في سوريا بعد نكبة عام 1948. ومنذ أواسط خمسينيات القرن الماضي، بدأ يفكّر بتأسيس حركة يكون هدفها تحرير فلسطين. فانخرط، لتلك الغاية، في الكلية العسكرية، ودرس في مصر وتخرّج ضابطاً همُّه أن يعود إلى وطنه ويردّ على الجريمة الكبرى، جريمة اقتلاع الشعب العربي الفلسطيني من أرضه وتشريده في كل أصقاع الأرض. وعلى مدى أكثر من 65 عاماً، ناضل «أبو جهاد» وكافح وخاض كل معارك الثورة الفلسطينية المعاصرة مقاتلاً شجاعاً حتى آخر لحظة من حياته.

تميَّزت…

Δείτε την αρχική δημοσίευση 444 επιπλέον λέξεις

Σχολιάστε

Εισάγετε τα παρακάτω στοιχεία ή επιλέξτε ένα εικονίδιο για να συνδεθείτε:

Λογότυπο WordPress.com

Σχολιάζετε χρησιμοποιώντας τον λογαριασμό WordPress.com. Αποσύνδεση /  Αλλαγή )

Φωτογραφία Google

Σχολιάζετε χρησιμοποιώντας τον λογαριασμό Google. Αποσύνδεση /  Αλλαγή )

Φωτογραφία Twitter

Σχολιάζετε χρησιμοποιώντας τον λογαριασμό Twitter. Αποσύνδεση /  Αλλαγή )

Φωτογραφία Facebook

Σχολιάζετε χρησιμοποιώντας τον λογαριασμό Facebook. Αποσύνδεση /  Αλλαγή )

Σύνδεση με %s